من هم الرمادييون(اسرار خطيرة ومهمة)

من هم الرمادييون(اسرار خطيرة ومهمة)

من هم الرمادييون(اسرار خطيرة ومهمة)

في السنوات الأخيرة ، توصل الباحثون إلى نقاط عدة قد تكون غابت عن الكثيرين منا

. الولايات المتحدة لديها على الأقل إتفاق واحد أو أكثر مع الرماديين الطوال، وينص هذا الإتفاق الرئيسي على عدم التدخل بعمليات المخلوقات الرمادية المتعلقة بالبشر ، مقابل إعطاء الولايات المتحدة الأسرار التكنلوجية
هذه الإتفاقات عقدت في كل من 1934 و1964 بالإضافة إلى 1972.

الرماديون الطوال يستخدمون الرماديين الأقصر طولاً وهم عبارة عن رماديين مستنسخين برؤوس كبيرة ، وفي العادة هؤلاء المستنسخين هم الذين يؤدون عمليات الإختطاف والفحص المخبري على البشر
وهؤلاء هم عينهم الذين يراهم المُختطفين عادة.

الرماديون المستنسخون أيضاً يقومون بالعمل الحيوي والذي يتعلق بفحص مختلف الكائنات والمخلوقات على الكرة الأرضية ، بدون أن يعترضها أحد ، الشيء الوحيد الذي لايتدخل فيه الرماديين هي الأنفاق الأرضية التي تقع تحت الولايات المتحدة.

المستخلصات الحيوية التي تستخرج من هذه الأعمال الجينية تشمل الإستنساخ وتغيير الحامض النووي والتهجين مع البشر.

الرماديون المستنسخون يقومون بإختطاف نساء البشر ، إما بشكل مؤقت أو بشكل دائم
ويستخدموهم في غرض واحد وأساسي وهو عبارة عن التزواج بين نساء البشر وبين المخلوقات الرمادية في سبيل إنتاج كائنات جديدة لاتمتلك نقاط الضعف الموجودة في الرماديين
الباحثون يؤكدون بأنه بشكل ما فإن هذا التهجين كان ناجح ، وبعض المخلوقات الفضائية التي تشبه البشر التي رآها بعض البشر هي نتيجة لبرنامج التهجين هذا والله أعلم.

المخلوقات الرمادية بشكل عام يتواصلون مع بعضهم البعض بشكل الكتروني أشبه بالتخاطر ، وهذا يعطيهم القوة للسيطرة على عقول المستنسخين الرماديين حيث يقوم أحد الرماديين الطوال أو ماشابه بالتحكم بالرماديين الصغار من بعد

ولكن السؤال كيف يختار الرماديون ضحاياهم ؟
ببساطة فإن ذلك يتم عن طريق تحسس الترددات الموجودة في الفضاء البشري ويصطادون أصحاب الخوف من الرماديين أو الذين سبق لهم أن رأوا مركبة فضائية أو طبق طائر
حيث يسهل عليهم هذا المهمة

طبعاً من الواضح أن هؤلاء المُختطفين يتم تدريبهم في المستعمرات الرمادية على أشياء متنوعة ، ربما للمستقبل
الباحثون وجدوا أنه في الوقت بين 1990 و 1996 ، وإستناداً على جلسات التنويم المغناطيسي والتي شملت مئات من المختطفين في سنوات عدة ، حصلت هذه التدريبات في هذا الوقت
طبعاً للأسف لم تنجح محاولات التنويم المغناطيسي في إستخلاص وقت دقيق ، وذلك بسبب قوة الطريقة التي تم مسح بها ذاكرة هؤلاء المختطفين
بعض عمليات مسح الذاكرة تتم على أكثر من مستوى حتى ينسى المُختطف ماحدث له تماماً وخصوصاً في عمليات التدريب أو الإعداد المستقبلي.

المخلوقات الرمادية يعيشون في بعد آخر ، فقد يأخذون أحد الأشخاص لأكثر من أسبوع مثلاً ولكن في البعد الثالث لايمضي إلا دقائق معدوة أو حتى ثواني
فبعد الوقت عندهم مختلف.

وجدنا أنه هناك نقاط ضعف مهمة جداً في الرماديين ، وهي الأدوات التي تحتوي على مؤشر يتحرك بعكس إتجاه الساعة والله أعلم

ملاحظة مهمة : حينما يموت رمادي ما ، فإنه وبعد عدة ثواني يختفي من الموقع الذي فيه ، حيث حصلت بعض الحالات التي يموت فيه رمادي أمام بعض الشهداء والذين لاحظوا تبخر المخلوق الرمادي بعد موته مباشرة.

Sweden24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

designed by hemsida.design